World Girls
مرحبا بكم في منتديات World Girls

World Girls


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الوطن الجريح

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ضوء شمعة




عدد المساهمات : 4
نقاط : 8
التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 31/08/2011

مُساهمةموضوع: الوطن الجريح   الأربعاء أغسطس 31, 2011 1:38 am

تحت قطرات المطر وصوت الرعد الذي يدوي في المكان فينساب شعره الأسود الكثيف على وجهه الأبيض أما وجنيته فقد بدوتا كالورد الأحمر في أرض قاحلة و عيناه الزرقاوتان تشتعلان حزناً أما قلبه الحاني يصرخ ألماً أحس بيد ناعمة تتخلل إلى شعره الكثيف لقد عرفها من يدها الناعمة لكنه تذكر دماء أبيه القرمزية التي أغرقت ذلك الحي فأنسابت الدموع جارية من عينيه وأخيراً تكلمت وفاء :((عزيزي لا تبكي فإن تلك الدماء من أجل الوطن الجريح)) . كلامها بلسم لتلك الجراح العميقة تأمل في وجهها وجده على غير عادته فوجهها أصفر اللون وعيناها جاحظتان من التعب.مسح دموعه بهدوء وقال بصوته الجهوري:لنغادر هذا البحر الغادر.تهز رأسها إيجاباً وهي مبتسمة رغم كل الآلام.

بعد دقائق من الأنتظار يصل الأخوان إلى ذلك البيت الذي أحاط به الظلام بعد أن أنطفئت تلك الشمعة المنيرة التي كانت تبدد عنهما الظلام وتريهما طريق النور المشع لم يكونا مستعدين للنهوض على قدميهما فقد انطفئت الشمعة فجأة يكسر محمد حاجز الصمت:سأبحث عن عمل يفيدنا.
وفاء:لاتخف لقد ترك أبي ما يكفي من أموال.
محمد:يمكننا استخدامها ريثما أحصل على عمل.
تقوم وفاء لتغفو قليلاً أما هو فلن يغمض له جفن هذه الليلة فهو كالصقر الجريح يفكر في مستقبل أخته عليه أن يجد لها جامعة مناسبة. يتنهد بوهن ويخرج لحديقة المنزل ليستنشق الهواء النقي.

تمر الدقائق و الساعات وها هو يراقب شروق الشمس يفيق من غفلته على صوتها العذب:صباح الخير
يجيبها بهدوء:صباح النور
تسترسل بهدوء:لقد أعددت الفطور هل تريد أن آتي به إلى هنا؟
محمد:نعم
بعد أن تناولا ذلك الفطور الشهي سأل محمد :ما التخصص الذي تودين دراسته؟
تصمت برهة ثم تجيب :الطب ولقد سجلت في الجامعة وقبلوني.
محمد:هذا جيد ولماذا اخترته بالذات؟
تتنهد بألم:لقد كان حلم أبي.

تمر السنوات بسرعة وذلك المحتل يقتل الناس ويسفك الدماء ويتزامن ذلك مع تخرج وفاء فها هي الآن إحدى ملائكة الرحمة أما محمد فقد جند في الجيش للدفاع عن الوطن وفي الصباح تفتح وفاء عينيها على دق شديد على الباب تنهض بسرعة وتفتحه فإذا هو ذلك الرجل الشامخ يلهج في كلماته كالأسد:لقد حُررت البلاد يا وفاء لقد حُررت.
همست بفرح:الحمدلله الحمدلله.

إنتقاداتكم رجاءاً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الوطن الجريح
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
World Girls :: أدبيات :: عَالِم الْقَصَص وَالَرْوَايَات-
انتقل الى: